"الناس حال المصيبة على مراتب أربع - مجتمع همسات ضمد | HamasatDamad
(( الأفضل خلال اليوم ))
أفضل مشارك :
بيانات لمس الروح
المشاركات 17754
النقاط 18912

 ننتظر تسجيلك هـنـا

...{ ::: فعالــــية همســـــــات ضمد  :::..}~

  

  

  

  

  

  


|[ مركز الرفع والتحميل لهمسات ضمد ]|

الإهداءات


العودة   مجتمع همسات ضمد | HamasatDamad > °∙•●.¦ همسـات الثقافه العامــة ¦.●•∙° > ₪•∙ ركن المواضيع العامة ∙•₪
₪•∙ ركن المواضيع العامة ∙•₪ مساحه حره


"الناس حال المصيبة على مراتب أربع

₪•∙ ركن المواضيع العامة ∙•₪


إضافة رد
قديم 10-09-2019, 02:26 AM   #1


الصورة الرمزية اجير الصمت
اجير الصمت غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5420
 تاريخ التسجيل :  12 - 7 - 2012
 أخر زيارة : اليوم (03:33 PM)
 المشاركات : 64,654 [ + ]
 التقييم :  40003
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
افتراضي "الناس حال المصيبة على مراتب أربع









وقال الشيخ محمد بن عثمين رحمه الله في "القول المفيد" (2/215) :

"الناس حال المصيبة على مراتب أربع :

الأولى : السخط ، وهو إما أن يكون بالقلب ، كأن يسخط على ربه ويغضب على قدر الله عليه ، وقد يؤدى إلى الكفر ، قال تعالى : ( ومن الناس من يعبد الله على حرف فإن أصابه خير أطمأن به وإن أصابته فتنة انقلب على وجه خسر الدنيا والآخرة ) [ الحج : 11] .

وقد يكون باللسان ، كالدعاء بالويل والثبور وما أشبه ذلك .

وقد يكون بالجوارح ، كلطم الخدود ، وشق الجيوب ، ونتف الشعور ، و أشبه ذلك .

الثانية : الصبر ، وهو كما قال الشاعر :

الصبر مثل اسمه مر مذاقته ... ... لكن عواقبه أحلى من العسل

فيرى الإنسان أن هذا الشيء ثقيل عليه ويكرهه ، لكنه يتحمله ويتصبر ، وليس وقوعه وعدمه سواء عنده ، بل يكره هذا ولكن إيمانه يحميه من السخط .

الثالثة : الرضا ، وهو أعلى من ذلك ، وهو أن يكون الأمران عنده سواء ، بالنسبة لقضاء الله وقدرة ، وإن كان قد يحزن من المصيبة ، لأنه رجل يسبح في القضاء والقدر ، أينما ينزل به القضاء والقدر ، فهو نازل به على سهل أو جبل ، إن أصيب بنعمه أو أصيب بضدها ، فالكل عنده سواء ، لا لأن قلبه ميت ، بل لتمام رضاء ربه - سبحانه وتعالى - يتقلب في تصرفات الرب - عز وجل - ، ولكنها عنده سواء ، إذ إنه ينظر إليها باعتبارها قضاء لربه ، وهذا الفرق بين الرضا والصبر .

الرابعة : الشكر ، وهو أعلى المراتب ، وذلك أن يشكر الله على ما أصابه من مصيبة ، وذلك يكون في عباد الله الشاكرين ، حين يرى أن هناك مصائب أعظم منها ، وأن مصائب الدنيا أهون من مصائب الدين ، وأن عذاب الدنيا أهون من عذاب الآخرة ، وأن هذه المصيبة سبب لتكفير سيئاته ، وربما لزيادة حسناته شكر الله على ذلك ، قال النبي صلى الله عليه وسلم : (ما يصيب المؤمن من هو ولا غم ولا شيء إلا كفر له بها ، حتى الشوكة يشاكها) [رواه البخاري ومسلم]،

كما أنه قد يزداد إيمان المرء بذلك" انتهى .

وختاما ،

نقول لك ، يا أمة الله : إن الذي ينبغي عليك أن تسألي عنه ، وتبحثي في أمره : إنما هو ما ينفعك في دينك ، ويقوي إيمانك ، لا ما يضعف ذلك منك .

فإذا أنت سألت، فالواجب أن يكون سؤالك عن : نماذج الصبر والرضوان في الصحابة والسلف الصالح ، وكيف ضربوا لنا مثل التأسي ، والتصبر ، وعدم الجزع ؛ فهذا هو الموضع الذي ينبغي أن نبحث عن سيرتهم فيه ، وهو موضع التأسي بهم
وأما مواضع الجزع ، إذا وقعت : فهي من حالات الضعف الإنساني ، التي ينبغي أن تطوى ، ولا تروى ؛ بمعنى : ألا نعتني ببحثها ، والسؤال عنها ، وتتبعها ؛ لأن لا أسوة لنا فيها .

فإذا عرفنا أن امرأة ضعفت عند مصيبتها بولدها ؛ فليس في هذا الضعف : أسوة ، ولا قدوة ، ولا فيه ما يستحق أن نبحث نحن فيه ، ولا أن نسأل عنه .

إنما الأسوة في هذه القصة : في قول النبي صلى الله عليه وسلم لها ، وأمره لها بالصبر ، والحذر من أن تفوتنا فرصة الصبر الجميل، فنجزع في أول الأمر ، حتى إذا هدأت نفوسنا ، وثابت إلينا عقولنا ، ورجعنا إلى رشدنا : لم ينفعنا الصبر في هذه الحال ، بعد الجازع في أول الأمر ؛ لأن الصبر إنما يكون عند الصدمة الأولى .

والحاصل :

أن العبد الموفق : ينبغي أن يسأل عما ينفعه في دينه ودنياه ، لا ما يضره ، وأن يسأل عن معالي الأخلاق ، لا أن يبحث عن سفاسفها ، ويتأسى بمواضع القدوة والأسوة في السلف والسابقين ، ويترك البحث والتنقير عن حالات الضعف البشري التي لا يخلو منها الناس ، في معتاد أحوالهم وأمورهم ؛ فهذا هو التوفيق للعلم النافع ، والأسوة الصالحة .

وفقنا الله وإياك لما يحبه من القول والعمل










 
 توقيع : اجير الصمت

<a href=http://www.hamasatdamad.com/upload/uploads/156706907682861.gif target=_blank>http://www.hamasatdamad.com/upload/u...6907682861.gif</a>

التعديل الأخير تم بواسطة همسه جنوبيه ; 11-09-2019 الساعة 02:03 AM

رد مع اقتباس
قديم 10-09-2019, 02:39 PM   #2


الصورة الرمزية بالعضل
بالعضل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18858
 تاريخ التسجيل :  4 - 12 - 2018
 أخر زيارة : اليوم (08:45 AM)
 المشاركات : 13,627 [ + ]
 التقييم :  7234
 MMS ~
MMS ~
افتراضي



موضوع قيّم عن حال المصيبة على مراتب أربع
طرح وافي ومفيد واختيار موفق
الف شكر الغالي أجير الصمت
تحياتي
&&&


 
 توقيع : بالعضل



رد مع اقتباس
قديم 10-09-2019, 03:53 PM   #3


الصورة الرمزية اجير الصمت
اجير الصمت غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5420
 تاريخ التسجيل :  12 - 7 - 2012
 أخر زيارة : اليوم (03:33 PM)
 المشاركات : 64,654 [ + ]
 التقييم :  40003
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
افتراضي



مراقبنا الجميل
الخلوق
ملك المقالات
شرفت صفحتي الله يسعدك


 


رد مع اقتباس
قديم 11-09-2019, 02:05 AM   #4



الصورة الرمزية همسه جنوبيه
همسه جنوبيه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11423
 تاريخ التسجيل :  22 - 11 - 2013
 أخر زيارة : يوم أمس (03:12 AM)
 المشاركات : 70,000 [ + ]
 التقييم :  176536
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لا إله الا انت
سبحانك اني كنت
من الظالمين .
افتراضي



بارك الله فيك
وسلمت اناملك على كل جديد تتحفنا به
استمتعت بالمكوث هنا


 
 توقيع : همسه جنوبيه




رد مع اقتباس
قديم 11-09-2019, 02:06 AM   #5


الصورة الرمزية اجير الصمت
اجير الصمت غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5420
 تاريخ التسجيل :  12 - 7 - 2012
 أخر زيارة : اليوم (03:33 PM)
 المشاركات : 64,654 [ + ]
 التقييم :  40003
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
افتراضي



لاحرمنا الله تواجدك اختي الكريمة جنوبيه


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

Loading...

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
هذا الموقع يستخدم منتجات
Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
اختصار الروابط
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009
جميع المواضيع والمشاركات في مجتمع همسات تمثل وجهة نظر كاتبها